في الوقت الذي تبدأ فيه الدورة الشهرية، يمر جسمكِ بالكثير من التغييرات. تُعرف هذه التغيرات مُجتمعة باسم سن البلوغ.

وتشمل علامات البلوغ لدى الفتيات كبر الثدي وظهور شعر العانة وزيادة الطول واتساع الحوض وظهور إفرازات مهبلية قبل بدء الدورة الشهرية. لكن قد لا تحدث كل هذه التغيرات في نفس الوقت. هذا لأن سن البلوغ يختلف عند الجميع.

يعني سن البلوغ بشكلٍ أساسي أن جسمكِ في طور التغيير من جسم طفل إلى جسم شخص بالغ. ويبدأ عادة بين سن 10 و16 عاماً للفتيات، على الرغم من أنه قد يبدأ في سن أصغر عند البعض. وتنضج الفتيات عادة قبل الأولاد بعامين. وبالرغم من أنكِ لن تستيقظي في صباح أحد الأيام وتجدي نفسكِ مختلفةً تماماً، سيبدو جسمكِ جديداً وغير معروف بشكلٍ تدريجي. وفي بعض الأحيان تكون التغييرات سريعة وأحياناً تكون بطيئة.

بالنسبة للعديد من الفتيات، فإن أول علامة على سن البلوغ هي أن يصبح ثدييها متكتلين وناعمين، حتى ولو كانا مؤلمين بعض الشيء. فقد تشعرين كما لو أن هناك بازلاء صغيرة تجلس خلف حلمتكِ. إن ارتداء حمالة الصدر المناسبة من شأنه أن يخفف من شعوركِ بعدم الراحة، ويُمكن أيضاً أن يُوقف أي إحراج ناتج عن الحلمات التي تظهر من خلال الملابس، أو الثديين اللذان يتحركان عند المشي.

هناك تغير رئيسي آخر وهو نمو الشعر تحت إبطكِ وحول الأعضاء التناسلية وعلى ذراعيكِ وساقيكِ. إذا كنتِ تعي بوجود الشعر تحت إبطكِ وعلى ساقيكِ، جربي أي طريقة لإزالة الشعر من الصيدلية، مثل كريم إزالة الشعر. ومع ذلك، تأكدي من التحدث مع والدتكِ أو عمتكِ أو أختكِ الكبرى عن هذا أولاً، وتذكري دائماً قراءة الإرشادات.

وبالرغم من أن الدورة الشهرية قد لا تبدأ على الفور، فستظهر على الأرجح إفرازات بيضاء، وهو ما يشير إلى أن أول دورة شهرية ستحدث قريباً. من الشائع أيضاً ظهور أعراض مثل متلازمة ما قبل الحيض PMS والتشنجات في هذه المرحلة. وقد تكون أول دورة شهرية، عندما تأتي، خفيفة جداً أو مجرد "بقع". تأكدي من وجود فوط صحية معكِ في جميع الأوقات حتى تكوني مستعدةً.

يُعد الجلد والشعر الدهني واحدة من أكثر التغيرات الجسدية المزعجة خلال سن البلوغ. حيث تبدأ الغدد الموجودة في الوجه وفروة الرأس بإنتاج الزيت، وقد يعني ذلك ظهور بقع. لن يدوم ذلك إلى الأبد، ولكن إذا خرجت بثوركِ عن السيطرة، اسألي الصيدلي للحصول على أفضل العلاجات الطبية. واختاري شامبو مخصصاً للشعر الدهني. ليس فقط ليبدو شعركِ جيداً، ولكن أيضاً لتجنب نقل المزيد من الدهون إلى وجهك.

كما تعمل الغدد العرقية بكفاءة أكثر أثناء سن البلوغ، مما يعني أنكِ قد تصبحين أكثر تعرقاً وقد تصبح رائحة العرق لديكِ أقوى. اغتسلي جيداً كل يوم، واستخدمي مزيل العرق وارتدي الملابس المنتعشة. وينطبق الأمر نفسه على الأعضاء التناسلية، خاصةً بمجرد ظهور الإفرازات والدورات الشهرية. حاولي غسل هذه المنطقة مرتين في اليوم.

كل هذه التغييرات والهرمونات يُمكن أن تجعلكِ تشعرين بتغيرات المزاج، خاصة إذا علقت العائلة والأصدقاء عليها. بهدوء اطلبي منهم التراجع وينبغي عليهم فهم هذه الرسالة.