لا، ولكن يبدو فعلاً أنكِ تعانين من آلامٍ شديدة أثناء الدوْرة الشهرية. حيث تؤثر هرموناتكِ على تقلصات الرحم، والتي يمكن أن تكون شديدة جداً لدرجة التقيؤ. ولكنها ليست خطيرة. الراحة، والتدفئة، وممارسة الرياضة، وأقراص مسكنات الألم، وعلاج منطقة الألم، واتباع نظام غذائي صحي وأوميغا 3 (الموجود في الأسماك الزيتية)؛ كلها أمور يمكن أن تساعد في تخفيف الألم. اطلبي من ممرضة مدرستك أو إحدى عيادات الطب مساعدتكِ إذا أصبحت الآلام شديدة جداً بالنسبة لكِ.